مجموعة بي. بي. جي. تدخل عالم “الميتافيرس” وتطلق BPGverse للابداع والتعاون والتواصل

أعلنت مجموعة بي. بي. جي، وكالة الاتصالات الاستراتيجية والإبداعية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والحائزة على جوائز عالمية، (تابعة لشبكة دبليو. بي. بي. WPP)، عن دخولها العالم الافتراضي وتأسيس مقرها “BPGverse”. وتتطلع مجموعة بي. بي. جي من خلال تأسيس مقرها في الواقع الرقمي، إلى زيادة التواصل والتفاعل بين فريق العمل والعملاء والعلامات التجارية، وتوفير تجربة رقمية متكاملة 360 درجة من حلول الاتصالات للعملاء، تشبه ما توفره في العالم الحقيقي.

هذا وتقدم BPGverse العديد من الخدمات الإبداعية للعلامات التجارية بدءاً من إطلاق الفعاليات والأحداث الشهرية إلى التجارب الغامرة والغنية التي يمكن الانضمام إليها من أي مكان في العالم. ويعكس تأسيس مقر المجموعة في عالم “الميتافيرس” التطور الكبيرة الذي تشهده المنطقة على صعيد اقتصاد عالم “الميتافيرس” ومكانتها كمركز عالمي لمجتمع ميتافيرس، الذي تدعمه التطورات الإقليمية مثل استراتيجية دبي لعالم “الميتافيرس”، التي تهدف إلى استقطاب أكثر من 1000 شركة في مجالات بلوك تشين وعالم “الميتافيرس” وتوفير أكثر من 40،000 وظائف افتراضية بحلول العام 2030.

تم تأسيس BPGverse وتصميمه من قبل فريق العمل في مجموعة بي. بي. جي، وإطلاقه خلال ورشة العمل الـ 27 التي أقامتها الشركة في فندق جيه ايه شاطئ جبل علي‏ – دبي. حضر ورشة العمل بعض أبرز الأسماء في عالم الإبداع مثل مدير الإبداع والكاتب والمصمم الجرافيكي مايكل جاندا كمتحدث رئيسي، عقد خلاله ورشة العمل عن استراتيجية “العالم الرقمي أولاً”. كما شملت ورشة العمل العديد من الفعاليات التعليمية والترفيهية، واستمتع الحضور بتجارب لا تنسى.

وحول العالم الرقمي علق آفي بوجاني، الرئيس التنفيذي لدى مجموعة بي. بي. جي. قائلاً: “لا شك بأن BPGverseهي خطوة نحو المستقبل الرقمي وصياغة مفاهيم جديدة في الإبداع والتفاعل والابتكار. لقد تطور المشهد الرقمي ليعكس العالم الحقيقي، بما فيه من مدن ومنازل ومكاتب وغيرها، متجاوزاً فكرة المواقع الإلكترونية والتطبيقات والمنصات. ويعكس شعارنا لهذا العام “العالم الرقمي أولاً” واقع هذا القطاع وتحدياته. لطالما كان التغيير جزءاً من قناعات مجموعة بي. بي. جي، ودافعنا لمواكبة التطورات، وتبني التحولات على مستوى الأفكار والخدمات والعمليات لتكريس مكانتنا الريادية في العالم الرقمي.”

وأضاف: “بعد توقف ورشة العمل السنوية بسبب الجائحة، عادت مجموعة بي. بي. جي إلى تنظيم ورشة العمل التي كانت ومازالت جزءاً لا يتجزأ من أجندتها السنوية. وهي بمثابة فرصة غير مسبوقة لتواصل موظفي الشركة في المنطقة ونشر أهداف المجموعة وطموحاتها. نحن في غاية الحماسة لاستكشاف منطقة جديدة افتراضية واضعين نصب أعيننا “العالم الرقمي أولاً”.

حملت ورشة العمل هذا العام فكرة ” قوة الإبداع. وحضرها مجموعة من رؤساء مجلس إدارة مجموعة بي. بي. جي. منهم: دومينيك غرينجر، الرئيس التنفيذي العالمي لاتصالات التخصصية لدى WPP ووتوبي هور، الرئيس الدولي للعملاءWPP Unilever team ؛ روبي رييللي، الرئيس الإبداعي العالمي لدىWPP الذي تناول قوة الإبداع في التحول، واستعرض أعمالWPP الحائزة على جوائز عبر مختلف القطاعات والمناطق الجغرافية.

كما تضمنت هذه الفعالية السنوية ورشة عمل حول “إدارة العملية الإبداعية” أجراها مايكل جاندا وأخرى حول “دراسة حالات الإبداع” والتي أجراها كلاً من رامي السقا، نائب الرئيس الأول والرئيس التنفيذي للإبداع لدى مجموعة بي. بي. جي- دبي، وآرون آرثر، نائب الرئيس الأول للإبداع لدى مجموعة بي. بي. جي. الكويت. كما شارك فريق عمل مجموعة بي. بي. جي. أيضاً في مسابقة إبداعية لبنك رقمي، فاز بها فريق من أصغر المواهب.

من جانبه قال سهيل عربي، رئيس مجموعة بي. بي. جي – الكويت: “إن أكثر ما أسعدنا هو الانجاز الذي حققه الفريق الذي يضم أصغر المواهب في برنامج التدريب الداخلي WhatNext، الذي يستقطب الخريجين الجدد والمواهب الشابة ويعمل على تنميتها وتطورها، ويمنحهم مثل هذه الفرص للتألق. يمتاز هذا الفريق الجديد بمعرفته المعمقة بالتكنولوجيا والتي باتت جزءاً من حياته وعمله وتواصله ولعبه، وهو ما يثمنه العلامات التجارية. لا شك بأن طاقتهم والتزامهم وإبداعهم مصدر إلهام؛ إنهم حقًا مستقبل صناعة MarComms الإقليمية “.