جامعة الدول العربية تمنح الفنانة العالمية شاليمار شربتلى جائزة “الشخصية المبدعة والأكثر إنسانية”.

منح المجلس العربى للتنمية المجتمعية” ACSR” التابع لجامعة الدول العربية الفنانة التشكيلية العالمية السعودية شاليمار شربتلى، جائزة المرأة العربية للمسئولية المجتمعية”الشخصية المبدعة والأكثر إنسانية” خلال مشاركتها في أعمال النسخة الرابعة من منتدى يوم المرأة العربية والذي عقد الأحد 20 مارس الجاري 2022 بمقر جامعة الدول العربية بالعاصمة المصرية القاهرة، تحت عنوان ” إبداع، ابتكار، تنمية.. بين الريادة والرقمنة”.

وجاء تكريم شاليمار شربتلي لجهودها البارزة والدؤبة والمتواصلة لدعم قضايا المرأة العربية، وإسهامها فى إثراء الحركة التشكيلية الخليجية والعربية ومشاركتها الدائمة فى المحافل الدولية المرموقة، وتأكيدا لقدرة المرأة العربية على الابتكار والابداع والريادة.

وفي تصريح بهذه المناسبة عبرت الفنانة شاليمار شربتلي: عن سعادتها بهذا التكريم من جامعة الدول العربية “بيت العرب” مضيفة أن تكريمها بهذه الجائزة يبعث على الفخر، وهو وسام لكل امرأة سعودية وعربية، وتأكيد لما حققته المرأة السعودية من نجاحات في ظل النهضة الشاملة التي تشهدها المملكة تماشيا مع مستهدفات رؤية 2030. مؤكدة: أن نجاح المرأة السعودية نجاح للمجتمع العربي بأكمله. مضيفة: أن سعادتها بهذا التكريم تفوق بكثير ما كانت تشعر به فى الخارج لأن هذا التكريم يأتى من أهم مؤسسة دبلوماسية عربية بعد رحلة فنية كبيرة فى الغرب. وأشادت: بالدور الكبير الذي يضطلع به المجلس العربي للتنمية المجتمعية لدعم مؤسسات المجتمع المدني وإبراز النماذج العربية الناجحة مجتمعيا، وتمكين المرأة العربية ورفع الوعي بأهمية دورها في مختلف المجالات للمساهمة في بناء مستقبل أفضل للأجيال القادمة.

من جانبها ثمنت الدكتورة راندا رزق الأمين العام للمجلس العربي للمسؤولية المجتمعية: الجهود الحثيثة للفنانة شاليمار شربتلي ونجاحها في تقديم صورة مشرفة للمرأة السعودية والعربية بالمجال الفني التشكيلي على الصعيد العربي والدولي، ودعمها اللامحدود لقضايا المرأة وللحركة التشكيلية في السعودية والوطن العربي، وهو ما أهلها وعن جدارة لحصد جائزة “الشخصية العربية المبدعة والأكثر إنسانية” والتي تمنح وفق معايير موضوعية دقيقة للسيدات العربيات الرائدات والمتميزات في المشاركة المجتمعية، في إطار دعم وتشجيع الجامعة العربية ممثلة في المجلس العربي للمسئولية المجتمعية لهذه النمادج النسائية الرائدة والمشرفة تقديرا لدورها في دعم المرأة العربية في المجالات المختلفة.