نينيڤ: واحة بابلية في الصحراء

نينيڤ: واحة بابلية في الصحراء

حديقة عربية غنّاء تروي حكايات آلاف السنين وتأخذ زوارها في رحلة عبر الزمن

نينيڤ أحد أكثر المطاعم حيوية في دبي، هو وجهة مثالية لتناول الطعام تحت النجوم. فالمطعم الموجود في الهواء الطلق يذكّر زواره بمخيم صحراوي راقٍ، مع فوانيس وامضة وسجادات محبوكة بدقة ومقاعد مريحة.

الاسم مستوحى من نينوى، إحدى أقدم مدن بلاد ما بين النهرين والتي يعود تاريخها إلى عام 3400 قبل الميلاد، ويقال إنها موقع حدائق بابل المعلّقة.

تم تصميم المطعم على طراز البيوت العربية التقليدية، وتم تشييده حول حديقة كبيرة محاطة بأشجار النخيل والأشجار المورقة، بحيث يبدو مثل سراب ساحر يجمع بين جوهر الحديقة والطابع المعاصر للمجلس الحضري.

أما قائمة الطعام فهي بوتقة من التاريخ والأساطير والانصهار الثقافي، وأشبه برحلة عبر المأكولات الإقليمية، بحيث تشمل طاجن الكركند اللذيذ، المقتبس من الطبق المغربي التقليدي، والتشريب، طبق عراقي من لحم الضأن المطهو ​​لمدة سبع ساعات مع البهارات والليمون، واللحم بعجين التركي الخفيف.

مطعم “نينيڤ ” هو أحد أكثر المطاعم روعة في دبي، وزيارته بمثابة هروب من صخب المدينة وزحمتها.

تعاون استوديو “بيراجان ليس” المشهور للهندسة المعمارية في لندن، بإشراف كليمانس بيراجان وجايمس مايكل ليس، مع وكالة العلامات التجارية AM Studioworks لتصميم ” نينيڤ “، مع الإشارة إلى أن مايكل ليس تولى تصميم الديكور الداخلي لمطعم “لا كانتين دو فوبورج دبي”، التابع أيضاً لمجموعة “ريكاس”.

يذكر أن رئيس الطهاة جيل بوسكيه الحاصل على نجمة ميشلان يشرف على مطعم ” نينيڤ ” والمطاعم الأخرى التابعة للمجموعة نفسها، وهو من جزيرة موريشيوس، وتدرّب على يد جوردون رامزي ولو كاثربتيس.