منتجع RAKxa وجهةً فاخرةً للعافية مُصمّمةً لتصفية الذهن وشفاء الجسم والروح

لا يشبه منتجع RAKxa غيره من ملاذات الصحة والعافية، لا بل يَعِدُ كلّ من يزوره أيضاً بنتائج تساهم في تحسين حياتهم. فهو يُصمّم برامج فردية قادرة على تحسين صحة الضيوف على جميد الأصعدة، بحيث تبدأ رحلة كلّ شخص مع تشخيص كامل، وفحوص مخبرية طبية واختبارات جسدية قائمة على أدلة.

وهنا تجدر الإشارة إلى أنّ البرامج المتاحة في RAKxa مُصمّمة بحسب حاجات كلّ فرد ليتنعّم بأسلوب حياة مليء بالعافية على المدى البعيد. وتطرح خطةً شاملةً لتحسين صحّة الضيف بأفضل شكل ممكن، سواء عن طريق معالجة مشكلة يعاني منها أصلاً أو عن طريق الحفاظ على الصحّة العامة عبر وسائل تأملية أو معزِّزة لقوّة الجسم.

يقدّم هذا الملاذ الفريد من نوعه علاجاتٍ على كافة المستويات: جسدية، وعاطفية، وعقلية وروحية، بحيث تجمع ما بين الحكمة القديمة والممارسات الصحية الأكثر تقدماً من الناحية التكنولوجية. وهنا سوف يتولّى فريق بارع من الأطباء والأخصائيين توجيه الضيوف لتحقيق أهدافهم الصحية، وتمكين كلّ فرد من اتباع عادات صحية تحسّن أسلوب حياتهم بشكل جذري عبر التوفيق بين التكنولوجيا والتقاليد.

برنامج إدارة الوزن

سوف يتعاون فريق من الأطباء والأخصائيين المتمرّسين في مجال الصحة والعافية والتغذية والعلاج الجسدي مع الأفراد لتحديد أهدافهم وتحقيقها، ممّا يساعد كلّ ضيف للاستقرار على وزنه المثالي مع باقة مُصمّمة بحسب حاجات الضيوف.

يجمع برنامج إدارة الوزن ما بين التكنولوجيا الأكثر حداثة لخسارة الوزن والتقنيات الطبيعية الشاملة، فيركّز على إدارة الوزن على المدى البعيد، وإزالة السموم وتحقيق توازن الطاقة بما يضمن نظام عافية متكامل للجسم والذهن.

تبدأ التجربة مع استشارات بشأن الصحة والعافية وبرنامج من الأطباق التي تضمّ مكوّنات مضادة للالتهابات أو مزيلة للسموم، إلى جانب الاستفادة من مرافق العلاجات المائية، بما فيها مسبح فيتاليتي، وغرفة بخار بالأعشاب، وساونا وبركة غطس باردة. وسوف يستفيد الضيف من نظام غذائي يعدّه أخصائي تغذية لدى فايتال لايف بحسب متطلباته، بما يتيح لكلّ فرد مواصلة رحلة إدارة الوزن عند مغادرته المنتجع.

إدارة الوزن

إدارة الوزن على المدى الطويل

تحقيق توازن الهرمونات

تعزيز الطاقة

تحسين عمليّة الأيض

الحدّ من الالتهاب

برنامج التخلّص المكثّف من السموم

نظّف جسمك، استعِد صفاء ذهنك. أعدّ منتجع RAKxa برنامج التخلّص من السموم ليعالج الجسم من الداخل إلى الخارج.تبدأ هذه التجربة التي تمتدّ على 5، أو 7 أو 10 ليالٍ، مع فحص طبّي يكشف عن مستويات السموم في الجسم، بحيث تسمح النتائج للأخصائيين والمستشارين بإعداد برنامج يدعم عملية الجسم الطبيعية لإزالة السموم، بما يساعد على التخلّص من العناصر الخارجية والداخلية التي تضرّ بالجسم أكثر ممّا تفيده.

توفّق هذه الرحلة ما بين الابتكارات التكنولوجية، بما فيها سوائل حقن الفيتامينات الفعّالة عبر الوريد، والأطباق المغذية التي تنظّف الجسم، والعلاجات الأيورفيدية الطبيعية والمساجات والأدوية الصينية والتايلاندية التقليدية؛ بالتزامن مع ممارسة التدريب الذهني، مما يثمر تجربةً متكاملةً لتخليص الجسم والعقل من السموم، وبالتالي تعزيز وظيفة الجهاز المناعي والحد من آثار الملوّثات. أمّا النتيجة، فهي تراجع أعراض الحساسية وتحسّن اليقظة والشعور بالهدوء.

تهدئة الذهن

الكشف عن مستويات السموم

إزالة السموم الضارّة

تعزيز وظائف الجهاز المناعي

الحدّ من آثار الملوّثات البيئية

التخفيف من أعراض داء الشقيقة والحساسية

إعادة التوازن عن طريق الطعام

يركّز مطبخ RAKxa المتخصّص في الأطباق الصحية على المكوّنات. فيشدّد البرنامج الغذائي من RAKxa على قيمة المكوّنات الموسمية وفوائد الغذاء المستدام بما يعزّز صحة أمعاء الضيوف، مع التركيز على تاريخ كلّ طبق ومصدر عناصره.

كما يستند النهج المُتّبع في إعداد الطعام إلى المأكولات المضادة للالتهابات وينبع من فكرة أنّ الاختلالات في الأمعاء والجسم ناتجة عن النظام الغذائي الحديث، مما يعني أنّ الرحلة في منتجع RAKxa ليست مجرّد تجربة طعام. صُمّمت كلّ قائمة لتلبّي متطلّبات إقامة كلّ ضيف في منتجع RAKxa وخارجه، وتساعد الجسم على التخلّص من السموم الضارة والمأكولات المسبّبة للالتهاب والحساسية، بالإضافة إلى تحقيق التوازن الصحي.

تكتنف قوائم الطعام الطازجة والغنية بالمغذيات لحوماً عضويةً مغذاة على الأعشاب ومأكولاتٍ بحريةً مستدامةً، وحبوب هيرلوم، ومنتجاتٍ عضويةً محليةً، ممّا يوفّر تغذيةً لكافة خلايا الجسم. وبما أنّ كافة الأطباق في منتجع RAKxa قائمة على وصفات قديمة من جنوب شرق آسيا، فهي تدعو الضيوف إلى استكشاف عالم جديد من النكهات، ممّا يحسّن مزاجهم وجهازهم الهضمي في آن معاً.

النادي الرياضي الطبّي

يشكّل الاستقرار، والتوازن والسلام الداخلي حجر أساس الصحّة والحيوية. يحتفي النادي الرياضي الطبّي التابع لمنتجع RAKxa بهذه المزايا بالاستناد إلى التكنولوجيا والطب الوظيفي وعلم الحركة لابتكار روتين رياضي شامل مُصمّم وفقاً لحاجات كلّ ضيف.

تبدأ البرامج بفهم جسم كلّ ضيف وبتقييم حركات الجسم بواسطة أحدث المعدّات من خلال تمارين رياضية مصممة بحسب الاحتياجات، بحيث تساعد على إطالة العمر واتّباع العادات الصحية، وبالتالي تجعل الضيوف يتمتّعون بسعادة وطاقة أكثر على المدى البعيد. وسيتولّى تحليل النتائج أخصائيّو الحركة، والمعالجون الفيزيائيون ومدرّبو العناية بالعافية، ووفقاً لذلك، يتمّ إعداد خطة تدريب تجمع تمارين حديثة وتقليدية تركّز على النتائج، بما يضمن نظاماً متكاملاً يستهدف قوّة الجسم وراحة البال. عندما يجتمع الإلمام العميق بالطب مع المبادئ الفلسفية الحديثة في مجال اللياقة البدنية، يستفيد الضيوف من تطورهم البدني إلى أقصى حدّ، ويتسنّى لهم التحكّم بجسمهم بشكل أفضل عن طريق الحركة.