مجموعة BMW توسع حضورها الرقمي في المملكة العربية السعودية

مجموعة BMW توسع حضورها الرقمي في المملكة العربية السعودية مع إطلاق صالة عرض رقمية رائدة لطرازات BMW وMINI

يسر شركة محمد يوسف ناغي للسيارات، الوكيل الحصري والمعتمد لمجموعة BMW في المملكة العربية السعودية، الإعلان عن إطلاق صالة العرض الرقمية الجديدة لسيارات BMW وMINI. ونتيجة للدروس المستفادة من الجائحة، طورت مجموعة BMW الشرق الأوسط منصتها الرقمية لتزويد المستهلكين بتجربة بيع متكاملة أقرب إليهم وهم في منازلهم. وتتميز صالة العرض الرقمية بنظام مناسب للاستخدام على الهواتف الذكية، ويمكن الوصول إليها باللغتين الإنجليزية والعربية، مع مجموعة كاملة من المركبات والمواصفات الخاصة بكل سيارة.

ويضمن الموقع الالكتروني سهل الاستخدام، للعملاء في المملكة العربية السعودية أفضل طريقة لشراء سيارات BMW وMINI. ويمكن للمستخدمين عن طريق هذه المنصة التحقق من توفر سيارات BMW وMINI الجديدة، بالإضافة إلى سيارة MINI Next والطرازات ضمن BMW Premium Selection*، وشراء السيارة أو حجزها بكل سهولة.

ويمكن للراغبين بالشراء أيضاً التقدم بطلب للحصول على قرض أو عقد تأجير عن طريق صالة العرض الرقمية، أو سداد دفعة أولى، أو دفع ثمن السيارة بالكامل. وبناء على أسلوب الشراء الجديد، يمكن توصيل السيارة إلى الموقع الذي يختاره العملاء عند الطلب.

تنقل صالة العرض الرقمية لشراء سيارات BMW العلامة التجارية في اتجاه جديد ومميز يبقيها في طليعة التجارة الالكترونية الرقمية. ويعد هذا العمل إنجازاً جديداً تفخر به شركة محمد يوسف ناغي للسيارات، التي احتفلت العام الماضي بمرور 30 سنة على شراكتها مع الشركة العالمية المصنعة للسيارات.

وبفضل إطلاق صالة العرض الرقمية، أضحت شركة محمد يوسف ناغي للسيارات، أول وكيل للسيارات ضمن مجموعة محمد يوسف ناغي للسيارات يطلق خدمة البيع عن طريق الموقع الالكتروني، والأول ضمن مجموعة BMW في المنطقة.

وفي تعليق له، قال مارك نوتكين، المدير الإداري لمجموعة BMW في شركة محمد يوسف ناغي للسيارات: “تمثل منصتنا الالكترونية الجديدة خطوة رقمية رائدة في عالم السيارات في المملكة العربية السعودية. يتمتع المستهلكون في المملكة بمعرفة واسعة في المجال الرقمي ويرحبون بتطور العلامة التجارية والراحة التي يوفرها الموقع الالكتروني الذي نقدمه لهم، وهو توجه مستمر في النمو ضمن المنطقة مع تكيف المجتمع مع التوجهات الجديدة في السوق“.

وأضاف: “تساهم الأنظمة الرقمية في الوقت الحالي بدور بالغ الأهمية لتزويد عملائنا بتجربة رائعة وسهلة وفعالة عند شراء السيارة التي يرغبون بها. ونظراً لزيادة الاعتماد على الأنظمة الرقمية، فإن الشركات تتوجه بشكل أوسع لتقديم منتجات وخدمات أكثر تنافسية عبر الإنترنت، ونحن على ثقة من أننا نسير في الطليعة، وأن منصتنا الجديدة ستحظى باهتمام واسع بين العملاء، ما يسمح لهم الطرازات التي يرغبون بها بسهولة“.

لمزيد من المعلومات، يرجى زيارة: https://www.bmw-saudiarabia.com/stock/