ستكون منتجعات الجزيرة الفاخرة الوجهة المثالية للتجارب الرومانسية النادرة

 تشتهر منتجعات سونيفا الحائزة على الجوائز، باعتبارها من أكثر الوجهات رومانسيةً في العالم، وفي عيد الحب هذا العام، ستكون هذه المنتجعات الوجهة المثالية لقضاء عطلةٍ طال انتظارها. محاطةً بالرمال البيضاء الناعمة والبحار المتلألئة وأشجار النخيل المتمايلة، تعِد منتجعات سونيفا فوشي وسونيفا جاني في جزر المالديف وسونيفا كيري في تايلاند الضيوف بالتنعّم بأجواءٍ رومانسية في 14 فبراير، سواء كان ذلك من خلال الفلل الخاصة الفاخرة أو التجارب الفريدة أو المأكولات اللذيذة أو علاجات العافية المميزة.

في منتجع سونيفا فوشي، تبدأ الرومانسية في فجر يوم عيد الحب مع وجبة فطور مصحوبة بكأسين من المشروبات الفوارة، تليها جلسة التأمل في شروق الشمس من مرصد الجزيرة في المنتجع. هذا العام، يتيح منتجع سونيفا فوشي لكل ثنائي فرصة توطيد العلاقات وإعادة التواصل من خلال جلسات اليوغا والتأمل المجانية في سبا سونيفا سول. وعند غروب الشمس، يتسنى للضيوف الانطلاق برحلة بحرية تجوب المياه الصافية لجزيرة با أتول حيث يمكنهم مشاهدة الدلافين من القارب. ومع حلول المساء، يستضيف الشاطئ الرملي الخاص بالمنتجع عشاء عيد الحب الرومانسي تحت قبة النجوم مع عروض الموسيقى الحية. ومع اقتراب الأمسية من نهايتها، يدعو المنتجع الضيوف لحضور الفيلم الرومانسي الكلاسيكيمي بيفور يو” (2016) في سينما باراديسو في الهواء الطلق. لن يقتصر عيد الحب في سونيفا فوشي على العشاق وحسب، إذ يمكن للعائلات إظهار حبها من خلال مجموعة من الأنشطة النهارية والتجارب الممتعة، بما في ذلك إعداد بطاقات المعايدة وطباعة القمصان في نادي ذا دن، والمشاركة في مغامرة البحث عن الكنز العائلية المستوحاة من عيد الحب أو حتى الاستمتاع بحفلة الديسكو المسائية المخصصة لرواد سونيفا الشباب.

أما في منتجع سونيفا جاني، فسيتسنى للضيوف بدء يوم 14 فبراير بفطور عائمٍ مع كأسين من المشروبات الفوارة في مسبحهم الخاص المريح حيث بتلات المورود المتناثرة. وخلال النهار، يقدّم المنتجع للضيوف الصغار أنشطة إعداد بطاقات وحرف عيد الحب في نادي ذا ميني دن، فيما يمكن للآباء الاستمتاع بوقتهم على الشاطئ أو الحصول على جلسة تدليك مريحة في سبا سونيفا سول أو المشاركة بجلسة غطس مجانية بصحبة مرشدٍ في المياه النقية المتلألئة المحيطة بالمنتجع. ومع حلول المساء، يمكن لكل ثنائي الاحتفال بالحب من خلال مجموعة من تجارب عيد الحب، بما في ذلك: قائمة طعام من خمسة أطباق تحت عنوان “A Loving Journey Around the World” في مطعم داون تو إرث، مصحوبة بالموسيقى الحية؛ وحفلة شواء فاخرة تشمل المأكولات البحرية بمختلف أصنافها في مطعم سو بريميتيف؛ أو قائمة عيد الحب تحت عنوان “A Good Year” في باحة دايركتورز كت قبالة الشاشة الفضية في سينما براديسو. كذلك، سيكون بانتظار الضيوف مجموعة مختارة من التجارب الخاصة، بما في ذلك مشاهدة النجوم خلال عشاء خاص على سطح سو ستارترك، أو تناول عشاء شهي على الرمال الناعمة على الشاطئ الشمالي أو في مطعم سو ساندي.

يقع منتجع سونيفا كيري على الطرف الشمالي لجزيرة كوه كود، وهو أحد الوجهات الأكثر رومانسية في تايلاند. تبدأ احتفالات عيد الحب في المنتجع من لحظة استيقاظ الضيوف، مع صينية فطور عائمة وكأسين من المشروبات الفوارة والفواكه والمعجنات الطازجة وسط مسبح الفيلا الخاص. ثم يبدأ اليوم وتأتي معه فرصة الاسترخاء مع جلسات التأمل الغنائي ودروس التمدد المجانية في سبا سونيفا سول، بالإضافة إلى فرص استكشاف الجزيرة وبعض أفضل الشواطئ في البلاد في جولةسبع أيام، سبع شواطئ“. وعند غروب الشمس، يمكن للضيوف الإبحار لتناول عشاء تايلاندي أصيل في قرية آو سالات الشهيرة بصيد الأسماك أو تناول كوكتيلات عيد الحب عند المغيب على الشاطئ الجنوبي. هذا وسيكون الضيوف على موعدٍ مع مجموعة من تجارب تناول الطعام الرومانسية عند حلول المساء، بما في ذلك العشاء الفلكي على سطح لوناردك، وعشاء رومانسي في مطعمي ذا فيو وكروا ماي توك، أو عشاء عيد الحب الخاص على رصيف الوصول. أما بالنسبة للضيوف الأصغر سنًا، فستكون بانتظارهم أنشطة إعداد بطاقات عيد الحب في نادي إكو دن، ومغامرة البحث عن الكنز في نادي ذا دن، وقضاء ليلة مشاهدة الأفلام مع العشاء في سينما باراديسو في الغابة.