مطعم بابيلون يفتح أبوابه بدبي

الوجهة الجديدة التي طال انتظارها، من وحي مدينة بابل القديمة، أصبحت جاهزة لاصطحاب الضيوف في رحلة تخاطب الحواس.

يسر مطعم “بابيلون” الإعلان عن فتح أبوابه والبدء باستقبال الضيوف في وجهة فاخرة تجمع بين أجواء المطعم الراقية ونادي السهر النابض بالأجواء الترفيهية. بعد طول انتظار، حلّ الافتتاح ليلة رأس السنة، فكان الضيوف على موعد مع ليلة من العُمر، تخللتها تجربة عشاء راقية إلى جانب عرض ترفيهي مبهر.

جاء هذا المفهوم المميّز تحت راية Addmind، شركة الضيافة الرائدة في الشرق الأوسط والتي سبق وأطلقت أشهر وجهات الطعام والسهر في الإمارات. يُشكّل “بابيلون” نموذجًا مثاليًا للطعام الفاخر مقاربة مبتكرة، في موقعه المميّز الكائن في “غايت ڤيلاج” في مركز دبي المالي العالمي، حيث يقدّم لسكّان دبي وضيوفها تجربة طعام وسهر مميّزة بكل معنى الكلمة، تجمع بين المأكولات والمشروبات الاستثنائية والعروض الترفيهية الحية والديكور الفاخر والأجواء الرائعة.

يستلهم المطعم المميّز فكرته من مدينة بابل، التي تُعتَبر من عجائب الدنيا السبع القديمة. كانت بابل مدينة الجاه والفخامة، وهذا ما تعكسه الوجهة الجديدة في مركز دبي المالي العالمي. يتحوّل المطعم الراقي مع تقدّم ساعات الليل إلى وجهة للسهر تتخلّلها عروض ترفيهية حيّة غير مسبوقة وسط ديكور يأسر الألباب ويخاطب الروح. فعندما تشعّ الأضواء وتبدأ عروض الموسيقى والرقص والترفيه، تطغى أجواء الفرح على “بابيلون”.

بمناسبة الافتتاح، قال إيلي سابا، الشريك الإداري في شركة Addmind: “أبصر مطعم ’بابيلون‘ النور انطلاقًا من رغبتنا في تقديم تجربة طعام جديدة كليًا في مركز دبي المالي العالمي، ويسرّنا أن نطرح مفهومًا محليًا جديدًا يوفّق بين الطعام والترفيه في دبي. نسعى إلى تقديم التميّز في كل مشروع، وقد نجحنا مع مطعم ’بابيلون‘ في تحدّي حدود الإبداع وابتكار مفهوم لا مثيل له في المدينة”.

يوفّق “بابيلون” بتناغم مثالي بين أروع النكهات الاستثنائية من حول العالم، فيختزل في أطباقه حكايات هذه المدينة القديمة، التي كانت من بين أولى المدن متعدّدة الثقافات. فقد تمّ تحضير كل طبق على قائمة المأكولات ليصحب الضيوف في مشوار يخاطب الحواس، مع مكوّنات محضّرة بدقّة وعناية، وطرق طهي تجمع بين التقاليد والمقاربة المعاصرة.

بالحديث عن مأكولات مطعم “بابيلون”، قال الشيف التنفيذي كارلوس دي لوس موزوس: “لقد بذلنا مجهودًا كبيرًا كي نقدّم تجربة فريدة من نوعها من الألف إلى الياء، واستعنّنا بمزيج مميّز من المكوّنات لتحضير أطباق نيو-كلاسيكية بحلّة جديدة، تجمع بين الطابع الكلاسيكي والتراث والحداثة، مع التركيز على المكوّنات”.

وتابع قائلًا: “تجتمع الثقافات في أطباق مطعم ’بابيلون‘ الذي يحتفي بأفضل التقنيّات التقليدية وأجود المكوّنات وفنّ تحضير الطعام المعاصر من جميع أنحاء العالم. تتغنّى قائمة المأكولات بباقة منوّعة من النكهات المحلية والغريبة، فهي محضّرة لتُبهر الضيوف وليحلو تشاركها بين الجميع على الطاولة”.

تتميّز قائمة مطعم “بابيلون” بأطباق ذات طابع عالمي، بدءًا من المقبّلات المنوّعة والأطباق التي يحلو تشاركها وصولاً إلى الأطباق الرئيسية اللذيذة التي توقظ حبّ الاستطلاع لدى الضيوف لاكتشاف تجربة طعام تقليدية أصيلة. تكون بداية المشوار مع تشكيلة من المقبّلات النيئة الساخنة والباردة مثل كارباتشيو الإسقلوب، وتيراديتو التونة، وتاتاكي لحم بقر واجيو، والبوراتا، وكاتسو لحم الضأن، والجمبري، وفطيرة لحم ذيل البقر، واللائحة تطول.

أمّا في الأطباق الرئيسية، فيُمكن لروّاد المطعم الاختيار من بين تشكيلة واسعة من الأطباق المحضّرة على الأصول، مثل طبق سمك قاروص البحر التشيلي، والكركند المدخّن، والسلطعون؛ ولحم شاتوبريان المشوي، وأسياخ لحم بقر واجيو المشوية على الطريقة اليابانية وغيرها. وحرصًا على تلبية جميع الأذواق، تشمل القائمة أيضًا ما لذّ وطاب من أطباق الباستا والبيتزا والسوشي الطازجة، إلى جانب أطباق ثمار البحر.

لا تكتمل قائمة الطعام من دون المشروبات الموسمية، التي تستمدّ الوحي من عناصر الطبيعة الأربعة وهي الأرض والهواء والنار والماء، وتشمل تشكيلة مختارة بدقّة من المكوّنات الحلوة والحامضة واللاذعة التي تدغدغ براعم الذوق. من وحي حكايات “بابل” القديمة، يُمكن للضيوف اختيار تشكيلة من المشروبات المميّزة المحضّرة من أجود المكوّنات، مثل مشروب Silk Road العبِق بأطيب الروائح و Artemis’ Kissبنكهاته المدخّنة و Love Potionالمنعش و White Paradiseبنكهات الحوامض وغيرها الكثير.

يتباهى “بابيلون” بديكور مستوحى من المدينة القديمة الشهيرة، يحمل توقيع مصمّم الديكور الشهير لازارو روزا-فيولان Lázaro Rosa-Violán. استند لازارو إلى أسلوبه المميّز في استخدام البنية والشكل والمساحة مستعينًا بالأضواء التباينية إلى جانب قطع الديكور الجميلة والنقشات المميّزة والمواد الفاخرة. استحضر المصمّم تفاصيل مستوحاة من حدائق بابل المعلّقة إلى قلب مركز دبي المالي العالمي، وتجلّى ذلك في قطع الديكور الجميلة، ونقشات الأزهار الملفتة، وأوراق النباتات الوارفة. يتألّق الديكور الفاخر بباليت ألوان غنية وأقمشة جميلة وتفاصيل ملفتة ومواد فاخرة إلى جانب إضاءة مدروسة، تساهم جميعها في خلق أجواء جذّابة ودافئة في آن، وتعِد الضيوف بتجربة ضيافة قلّ نظيرها.

الضيوف مدعوون إلى اكتشاف عالم يلفّه الغموض والانغماس في ملاذ عنوانه الترف والرقي. والبداية كانت جميلة ومميّزة مع سهرة رأس السنة التي أبهرت الضيوف بالأجواء الترفيهية والمأكولات والمشروبات الاستثنائية.